الصحةالمشاكل الصحيةالوقاية الصحية

10 من أضرار الامتناع عن السكر_ دليلك

فوائد وأضرار ترك أكل السكر

ما هي طبيعة أضرار الامتناع عن السكر؟ وهل تصيب الجميع أم فئة معينة؟

من المشهور طبيًا بضرورة التقليل من تناول السكر لتسببه في عدة مشاكل ملموسة في الجسم، ولكن هناك بعض الفئات التي اعتادت على تناول كميات كبيرة من السكر بشكل يومي، فالبطبع يحدث لديهم تأثير سلبي عند التوقف أو الامتناع عن تناوله.

نستعرض كلاً من أضرار الامتناع عن السكر لدى من وقعوا في إدمان السكر أو لدى من امتنعوا عنه لدرجة تضر بصحتهم، ونستعرض أيضًا فوائد تقليل أو التوقف عن تناول السكر بشكل صحي وإيجابي لدى عموم الناس.

أضرار الامتناع عن السكر

تاثير عدم تناول السكر على الجسم يصبح بشكل سلبي وضار على من فرطوا في الكميات الطبيعية منه والتي تحتاجها أجسادهم بشكل دوري، وأيضًا هناك ضرر يقع على مدمني السكر عند توقفهم المفاجئ وتكون عبارة عن أعراض انسحابية كالمتواجدة في أي نوع من أنواع الإدمان.

نتناول أهم أضرار عدم تناول السكر والأعراض المصاحبة له والتي تتمثل في أعراض نفسية وأخرى جسدية:

1. الأضرار النفسية

  • تقلبات المزاج وهذا بسبب التعود على تناول كميات معينة من السكر والتي تفرز مقابلها كميات من الدوبامين وهرمونات السعادة، فبالتالي تحدث حالة من تقلب المزاج عند مرور فترة معينة على عدم تناول السكريات.
  • من الممكن ايضًا أن تشعر بالحزن والصداع والتعب ولكن لا تستمر هذه الأعراض في الغالب لأكثر من أسبوع.
  • الشعور بالإحباط والاكتئاب والكآبة وتدني مستويات الحالة المزاجية والنفسية بشكل عام.
  • حالة من الهياج والعصبية بدون أسباب مقنعة مع مشاعر القلق.
  • عدم القدرة على التركيز الجيد.
  • مشاكل وتقلبات في النوم.

جميع أعراض الامتناع عن السكر النفسية تصاحبها حالة ورغبة شديدة من تناول السكر، كنوع من تهدئة وقع الأعراض الانسحابية.

2. الأضرار الجسدية

  • حالة من الدوار والدوخة نتيجة اختلال نسب المواد في المخ ومحاولة الدماغ للرجوع لحالتها الطبيعية.
  • صداع قد يكون شديد في بعض الحالات، وهو من أكثر الأعراض شيوعًا.
  • يمد السكر الجسم بالطاقة المؤقتة والتي تختفي عند الامتناع عن السكر، لذا تظهر أعراض من الإنهاك والتعب.
  • مشاعر بالتنميل في بعض أطراف الجسد، مع شعور بالإعياء والغثيان لدى بعض الحالات.

ماذا يحدث عندما تتوقف عن تناول السكر؟

أضرار الامتناع عن السكر
أضرار الامتناع عن السكر

للسكر تأثير مباشر على المخ مثل المواد المخدرة ومع المفارقة في التشبيه ووجود اختلافات كبيرة، إلا أن إفراز السكر للدوبامين في الدماغ وتغييره لنسب بعض المواد يجعلنا نقول بخطر تناوله بكميات كبيرة، وخاصة مع وجود دلائل ببعض الدراسات على إفراز السكر لبعض المواد الأفيونية في الجسم.

يعمل السكر على تنشيط المستقبلات الأفيونية في الدماغ، مما يحفز نظام المكآفات والذي يستدعي تناول كميات أكبر من السكر في مقابل الشعور بالسعادة والراحة.

إذًا ماذا يحدث عندما تتوقف عن تناول السكر؟ في الحقيقة أننا قمنا بالإجابة عن السؤال بالفعل عندما تناولنا الأضرار النفسية والجسدية والتي تستمر لبضعة أيام باعتبارها الأعراض الانسحابية ثم يرجع جسمك لطبيعته الأساسية.

هل الامتناع عن السكر يشمل الفواكه؟

يجب التنويه بداية على عدم وجود فرق بين السكر الطبيعي الموجود في الفواكه وبين السكر المضاف، فكلاهما يعملان بنفس الطريقة في الجسم، وتوجد 3 أنواع من السكر في الفواكه وهي:

  • الجلوكوز.
  • الفركتوز.
  • السكروز (مزيج من النوعين السابقين).

رغم تأثير السكر الطبيعي على الجسم بنفس طريقة السكر المضاف، إلا أن الفواكه تحتوي على مجموعة من الألياف والفيتامينات التي تتيح السبل لامتصاص العناصر الغذائية الاخرى، إذًا الامتناع عن السكر لا يشمل الفواكه.

يسأل البعض أيضًا: هل الامتناع عن السكر يشمل التمر؟ ومن نفس المنطلق السابق فلا بأس من تناول التمر في فترة توقفك عن تناول السكر لنفس الأسباب السابقة.

فوائد الامتناع عن السكر

أضرار الامتناع عن السكر
أضرار الامتناع عن السكر

بعدما تناولنا أهم أعراض الامتناع عن السكر ستنتج لدينا عدة فوائد، ذلك بسبب تعريض السكر صحة الأشخاص لعدة مشاكل مرضية وبالطبع عند التوقف عن تناوله نحصل على عدة فوائد تتمثل في الآتي:

فقدان دهون البطن

يعد السكر المضاف مرادف لـ السعرات الحرارية الإضافية والتي تتراكم مكونة للدهون في منطقة البطن وحول الأرداف، لذا عند ترك أكل السكر ستلاحظ فرق واضح في هذه المنطقة لإمكانية حرق الدهون بشكل أفضل دون وجود سكريات دخيلة.

الشعور بالنشاط

تعمل الحلويات والسكريات على خمول الجسد والتقليل من طاقته الانتاجية، فنلاحظ اعتماد هؤلاء الأشخاص على الفطائر والمشروبات المحلاة حتى في وجبة الإفطار ووقت الصباح وهذا بناء غير سليم للجسم في بداية اليوم.

عليك التخلى عن السكريات أو التقليل منها وستلاحظ الفرق في نشاطك اليومي، ويمكنك استبدال السكر بالأطعمة الغنية بالألياف والدهون المشبعة والبروتين بطئ الهضم.

تقليل خطر الإصابة بمرض السكري

أشارت الأبحاث الحديثة إلى أن كل 5% من السعرات الحرارية التي تتناولها من السكريات، يرتفع في مقابلها خطر الإصابة بالسكري بنسبة 18% وهو أمر في غاية الخطورة.

لذا إذا افترضنا تناولك لحوالي 1800 سعره حرارية في اليوم عليك أن تحدد 24 جرامًا فقط للسكريات المضافة.

تقليل خطر الإصابة بتسوس الأسنان

من المتعارف عليه بين أوساط الناس وجود علاقة وثيقة بين أكل الحلويات وتسوس الأسنان، وهذا ما أثبتته دراسة وقالت بأن المشروبات والأغذية السكرية سبب مباشر وحقيقي لتسوس الأسنان عند الأطفال والبالغين.

زيادة نسبة التركيز

الإكثار من تناول السكر يفوق أضرار الامتناع عن السكر، فإن النظام الغذائي القائم على السكر المضاف يعمل على إضعاف وظائف المخ ومن الممكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض الأمراض النفسية مثل الاكتئاب، لذلك من الجيد تناول الأطعمة الصحية بدلًا من السكريات لزيادة التركيز لديك وعودة الدماغ لنشاطها الطبيعي.

تحسن صحة القلب

الزيادة في تناول السكريات يعمل على زيادة نسبة الكوليسترول الضار، علاوة على تسببه في أمراض الأوعية الدموية وأمراض القلب بشكل عام، فإذا أردت الحصول على قلب صحي عليك بتقليل السكر المضاف أو الاستغناء عنه.

تحسن صحة البشرة

بعد اتخاذك قرار منع السكر ستلاحظ وجود فرق في نضارة البشرة وصفاء الوجه، حيث يتسبب تناول السكريات في ظهور حب الشباب والبثور بالإضافة إلى ظهور علامات الشيخوخة والتجاعيد مبكرًا.

اختفاء شعور الانتفاخ

بعض أنواع الانتفاخ تحدث بسبب ضعف القدرة على هضم مكونات السكر لدى بعض الأشخاص، وبالتالي إذا كان انتفاخك بسبب السكر سينتهي فور التقليل من تناوله.

النوم بشكل أفضل

هناك تعارض حقيقي بين تناول السكر والنوم العميق، حتى إن كان هذا التناول قد تم في ساعات النهار وليس في الليل، ينتج عن هذا الأمر نوم مضطرب وإرهاق طوال فترة يومك التالي.

التقليل من خطر الإصابة بالسمنة

يشكل تناول السكر نسبة كبيرة من النسبة الخاصة بأسباب السمنة في مجتماعاتنا، لذا ابحث عن أطعمة تساعدك على نظام تمثيل غذائي مثالي وابتعد عما يسبب الإضرار بصحتك العامة.

التقليل من خطر الإصابة بالسرطان

توجد دراسات تؤكد على تحفيز السكريات للأورام السرطانية الخبيثة في حالة وجودها ومساعدتها على احتلال مناطق أكبر من الجسم.

تقوية عضلات الجسم

يعمل السكر على تثبيط قدرات الجسم على إنتاج البروتين في العضلات، ويحدث هذا الأمر في حال تناول البروتين مع السكر بشكل دوري والذي ينتج عنه في النهاية فقدان العضلات مع تقدم السن.

نصائح للتقليل من السكر المضاف

أضرار الامتناع عن السكر
أضرار الامتناع عن السكر

إذا كنت مدمنًا على السكر أو الحلويات والمشروبات المحلاة وغيرها، سيحتاج منك الأمر بعض الوقت للرجوع إلى الحالة الطبيعية، وأهم النصائح الواجب عليك إتباعها لتحقيق هذا الأمر ما يلي:

  • قم بشرب الماء بدلًا من المشروبات المحلاة وحاول التخلى تدريجيًا عن المشروبات الغازية والعصائر المزودة بالسكر، ويمكنك إضافة نكهة الليمون إلى الماء لمذاق أفضل.
  • من المهم أن تبدأ يومك في الصباح بعناصر غذائية منخفضة أو منعدمة السكر، مثل الأطعمة الغنية بالألياف والبروتين.
  • اختر الوجبات غير المحلاة وخاصة إذا قمت بشراء طعامًا من الخارج، حيث قد يتم إضافة السكر المضاف إلى بعض الأطعمة.
  • قم بتنظيم النظام الغذائي الخاص بك بشكل كامل، ولابد من إدخال البذور الكاملة والخضروات والفواكه في نظامك الغذائي اليومي.

شاركنا برأيك وتساؤلاتك في التعليقات، ويمكنك متابعتنا على facebook و twitter.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!