<
الأم والطفلالمرأة والطفل

توحد الأطفال .. الأعراض والأسباب دليلك الشامل 2020

” توحد الأطفال “يعتبر مرض التوحد من الأمراض التي يصعب التعامل معها لدى الأطفال فيعد مرض التوحد أو كما يطلق عليه Autism و هو من الإضرابات الممتدة من إضرابات الطيف الذاتي و تظهر هذه الإضرابات في سن الرضاعة، قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات , على الأغلب.

يوجد اختلافات عديدة في خطورة أعراض مرض التوحد فيوجد اختلافات كثيرة بين كل حالة إلى اخرى، ولكن جميع إضرابات التوحد تؤثر على قدرة الطفل على كيفية التواصل مع الأخرين وتواجد علاقة متبادلة معهم.

ظهرت احصائيات أن 6 من بين كل 1000طفل في الولايات المتحدة الأمريكية يعانون من مرض التوحد وأن عدد الحالات اتي تم تشخيصها من هذا النوع من الاضطراب تزداد بالاضطراب بشكل مستمر.

و الي الان ليس معروف ما هو سبب هذا الازدياد فهاك بعض التشخيصات تقول بأنه يمك أن يكون بسبب نتيجة للكشف و التبليغ , أم السبب هو ازدياد فعلي و حقيقي في عدد مصابي هذا المرض ( التوحد ) , إلا أن العلاج عندما يكون مكثفا و مبكرا قدر الامكان , يمكنه أن يحدث تغييرا ملحوظا في حياة هؤلاء الأطفال المصابين بهذا المرض .

أعراض مرض توحد الأطفال:

الأطفال المصابون بمرض التوحد ” توحد الأطفال ” لديهم بعض الأعراض أو يوجد لديهم ثلاث صعوبات لا يستطيعون التأقلم معها وتعدوا من أساسيات الحياة وهي:

1- العلاقات الاجتماعية المتبادلة
2- اللغة
3- السلوك
كما ذكرنا في السابق أن علامات التوحد عند الأطفال مختلفة من طفل إلى آخر , فمن الممكن أن طفلين مختلفين , مع ذات التشخيص الطبي يوجد لكل طفل منهما مهارات مختلفة كليا .
تعد حالات مرض التوحد قد تكون شديدة الخطورة في أغلبية الحالات , و هذا يظهر في عدم قدرة طفل التوحد على التواصل و إقامة علاقات متبادلة مع أشخاص آخرين .
وقد تظهر أعراض التوحد في أغلب الأطفال، في سن الرضاعة، كما يمكن أن تظهر بنشأة الأطفال الآخرون كما يتطورون هؤلاء الأطفال بصورة طبيعي خلال الأشهر أو السنوات الأولى من حياتهم ثم يتحولون بشكل مفاجئ بطريقة الانغلاق على النفس و عدائيتهم الغير مفهومة نحو الآخرين كما يفقدون المهارات اللغوية التي اكتسبوها حتى أصبحوا هكذا.

الغذاء و تقوية المناعة عند الأطفال

هيا لنتعرف كيفية عدم تأقلم أطفال التوحد مع أساسيات الحياة:

1- المهارات الاجتماعية مع توحد الأطفال:

– لا يوجد استجابة لمناداة اسمه
– يوجد قلة في الاتصال البصري المباشر
– يظهر وكأنه لا يسمع من يحدثه
– يرفض العناق وأي ملامسة جسدية وينكمش على نفسه
– يظهر وكأنه لا يشعر بأي نوع من المشاعر أو الأحاسيس نحو الآخرين
– يحب اللعب وحده ويتخيل شخص ما في عالمه الخاص به

2- المهارات اللغوية -توحد الأطفال:

– يبدأ بنطق الكلمات في سن متأخر مقارنة بالأطفال الآخرين
– يقوم بفقد القدرة على قول بعض الكلمات كما سبق له أن قالها
– يكون الاتصال البصري هو الوسيلة التي يلجأ لها عندما يريد شيئا ما في مرض توحد الأطفال
– عدما يتحدث يكون صوته غريب جدا وكأنه يغني أو يقوم باستخدام نبرات وإيقاعات مختلفة أو صوت يشبه صوت الانسان الآلي
– هناك أوقات يكرر كلمات معينة أو عبارات ولكن لا يستطيع معرفة كيفية استعمالها
– يقم بتنمية عادات وطقوس يقوم بتكرارها بشكل دائم
– عند حدوث تغيير سواء بسيط أو كبير في العادات والطقوس الخاصة به يفقد السكينة الخاصة به
– دائما ما يتحرك
– يصيبه الذهول والانهيار من أجزاء معينة من الأشاء التي تحيطه مثل دوران عجل في سيارة لعبة
– لديه حساسية مبالغ فيا وتكون للضوء – للصوت – اللمس ولكنه أيضا غير قادر على الإحساس بالألم.

أسباب وعوامل خطر مرض توحد الأطفال:

لا يوجد سبب أو عامل ظاهر وحيد بشكل قاطع لمرض التوحد , لكن يجب الأخذ في عين الاعتبار بأن المرض معقد و يوجد إضرابات و انعدام تطابق بين حالتين توحد فمن المرجح وجود عوامل عديدة لأسباب مرض التوحد فمنها :

– عوامل وراثية:

اكتشف الباحثون من وجود جينات يرجح أن لها دورا في هذا المرض ويمكن أن توجد جينات تؤثر على نمو الدماغ لدى الأطفال واتصال خلايا المخ ببعضها.

– عوامل بيئية:

وقد تكون بسبب عدوى فيروسية، أو تلويثا بيئيا من الهاء تحديدا.

– التطعيم:

اللقاح الثلاثي الذي يعطي ضد النكاف، الحصبة، الحصبة الألمانية.

– عومل أخرى:

مثل مشاكل أثناء مخاض الولادة أو خلال الولادة نفسها ودور الجهاز المناعي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق

من فضلك قم بتعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع

من فضلك قم بتعطيل مانع الأعلانات لتصفح الموقع