الادمان و الطب النفسيالصحة

10 علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات وطرق علاجه

علامات تنبهك على أن طفلك يتعاطي المخدرات

كثيراً ما تقلق الأمهات على أطفالها من مشاكل وهموم الحياة فمع تطورات العصر والأحداث الأخيره واختلاط الأطفال مع بعضهم البعض من بيئات مختلفة أصبح الأمر أكثر خطورة رغم اهتمام الأم بطفلها ومعرفتها بطرق التربية الحديثة فعند اختلاطه بأصدقاء السوء فقد يتأثر الطفل ويلجأ إلى إدمان المخدرات ولكن هناك علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات يجب أن تكون الأم على دراية بها هذا ما سنتعرف عليه الأن من خلال المقال.

علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات

هناك بعض العلامات التي قد تظهر على طفلك عند ادمانه للمخدرات وهي كالتالي :

  • قد تظهر بعض الروائح الكريهة من غرفة طفلك عند ادمانه للمخدرات الأمر الذي يجعل الأم قلقه على طفلها من حدوث شىء خاطىء في الغرفة وقد تلاحظ أيضاً خروج الدخان من غرفـته عند تعاطيه المواد المخدرة.
  • وجود أدوات إدمان المخدرات في غرفة الطفل فقد تجد بالغرفة إبر فارغة، وملاعق محترقة صغيرة، وصناديق صفيح، وحبوب مخدرة، وعند وجود الصندوق يجب عليك أن تقوم بفتحه وشمه جيداٌ فإذا ظهرت بداخله رائحة مثل التبغ فاعلم جيداٌ بأن طفلك يتعاطى المخدرات وإذا ظهرت حقن في الغرفة فأسرعي بمراقبة طفلك قبل أن يتطور الأمر.
  • تدهور مستوى الطفل الدراسي فإذا قلت درجاته في المواد الدراسية فمن المحتمل أن يكون طفلك مدمن للمخدرات، ولكن يجب عليك مراقبة الطفل أولاً ومتابعة سلوكه لكي تتأكد من علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.
  • تغيير سلوك الطفل فقد يتحول إلى شخص عصبي ويتشاجر دائماٌ مع أهله وأصدقائه وخاصة إذا كان الطفل يمر بمرحلة المراهقة فقد يميل إلى العصبية والعزلة عن الأخرين وقد يتمرد الطفل على الأخرين وإذا إذداد الأمر فاعلم جيداٌ أن طفلك غير طبيعي وقد يكون مدمن للمخدرات.
  • إذا ابتعد الطفل عن أصدقائه القدامى ومصادقته لأصدقاء جدد قد يسبقوه في العمر فيجب عليك أن تبحث حول هذا الأمر فقد يكون طفلك مدمن للمخدرات.
  • ابتعاد الطفل عن الأنشطة والهوايات المحببة لديه فقد تتغير اهتماماته وإهماله للأشياء المحببة لديه فهذه علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.
  • قد يلجأ الطفل إلى الكذب والمراوغة فعندما تسأله عن أشياء معينة لتتأكد من عدم إدمانه للمخدرات فقد يكذب عليك بأشياء خاطئة فيجب عليك الإهتمام بطفلك أكثر وتبحث جيداٌ إذا كان طفلك مدمن للمخدرات ام لا.
  • إذا لاحظت علامات القلق والتوتر على الطفل وتغير سلوكه في تناول الطعام والشراب وطريقة ارتدائه لملابسه فلابد من وجود شىء خاطىء في حياة الطفل وهذه علامات تنبهك على أن طفلك يتعاطي للمخدرات.
  • حدوث اضطرابات في ذاكرة الطفل فقد يعاني الطفل من نسيان الأشياء وعدم تذكرها فيجب أن تبحث حول هذا العرض وتتعرف على أسبابه فمن الممكن أن يكون طفلك مدمن للمخدرات.
  • قد تعاني الأسرة من فقدان الأشياء الثمينة والأموال واختفائها دون سبب وسرقته فلابد أن يكون أحد أطفالك مدمن للمخدرات ولجأ إلى سرقة الأموال لشراء المخدرات وهذه  أسرار لمعرفة ادمان طفلك للمخدرات.
  • حدوث تغييرات في وزن الطفل وتقلبات سريعة من الزيادة إلى النقصان فقد يهمل الطفل تناول الطعام ويشعر بفقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام وقد يكثر بعض الأحيان من تناول الطعام ويزداد وزنه فحينها اعلم بـأن طفلك غير طبيعي وقد يكون مدمن لأحد أنواع المخدرات.
  • قد يتعرض الطفل للإصابة بالأمراض فعند إدمان الطفل للمخدرات فقد يؤدي ذلك إلى ضَعف جهاز المناعة والإصابة بكثير من الأمراض الأمر الذي يقلق الأم ويجعلها تبحث حول إذا كان طفلها يتعاطي أحد المواد المخدرة وهل توجد علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.
  • هناك علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات هو تأخر طفلك عن العودة إلى المنزل وتغير طباعه وسلوكه وغيابه عن حضور دروسه فهذا مؤشر لتعاطي طفلك للمخدرات.
  • ظهور بعض العلامات الجسمية على الطفل مثل الجروح والندبات واحمرار العينين والإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا المستمرة والتعرق الشديد والرغبة الكثيرة في النوم والكسل والخمول، وظهور علامات الحقن على ذراعة فاعلمي جيدًا أن هناك علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.
  • انسحاب الطفل من الروابط الأسرية والأنشطة العائلية وعدم الرغبة في الإجتماع معهم وعدم رغبته في تناول الطعام في جو أسري فتشعر الأم بالشك بأن طفلها غير طبيعي وهذه من العلامات التي تدل على إدمان الطفل للمخدرات.
  • ظهور ردود أفعال للطفل مستفزة وغير متزنه في بعض المواقف لأن المخدرات قد تؤثر على الطفل وتؤدي إلى حدوث هلاوس سمعية وبصرية وهذه علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.

أعراض إدمان المخدرات

علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات
علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات
  • الرغبة الملحة في تعاطي المخدرات وعدم القدرة عن التوقف عن الإدمان.
  • الشعور بالصداع الشديد.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • الشعور بأعراض الإنسحاب إذا حاول التوقف عن إدمان المخدرات.
  • تغييرات في الحالة النفسية والمزاجية.
  • القلق والتوتر الشديد.
  • هلاوس سمعية وبصرية.
  • الشعور بالنشوة والهياج الشديد.
  • الإحساس بالقي والغثيان.
  • ارتفاع في ضربات القلب.
  • الرغبة الشديدة في النعاس.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • انخفاض ضغط الدم.

أسباب تعاطي الطفل للمخدرات

  • المشاكل الأسرية قد تؤدي إلى إدمان الطفل للمخدرات فطلاق الأم والأب من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى ذلك.
  • أصدقاء السوء يدفعون الطفل إلى إدمان المخدرات وهذه من الأسباب الرئيسية لتدهور سلوك الطفل وإقباله على إدمان المخدرات.
  • عدم اهتمام الأسرة بالطفل، وعدم تقدير الذات، وعدم وجود الثقة بالنفس فإذا كان الطفل يمر بمشاكل نفسية وعقلية فقد يلجأ إلى إدمان المخدرات.
  • البيئة المحيطة بالطفل من أهم العوامل الأساسية التي تجعل الطفل مدمن للمخدرات.

ماذا تفعل إذا كان طفلك مدمن للمخدرات

علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات
علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات

يجب أن تتصرف بذكاء عند معرفتك بأن طفلك مدمن للمخدرات فهو بحاجة إلى الرعاية والمساعدة فيجب عليك أن تتفهم مشاعره فيوجد بعض الخطوات الواجب عليك اتباعها وهي كالأتي :

  • يجب أن تواجه نفسك وتعترف بوجود المشكله.
  • اطلب المساعدة المهنية لك ولطفلك ولا تخجل من ذلك.
  • يجب عليك اقناع الطفل بالعلاج من الإدمان والتعامل معه بحكمة وتوعيته بمدى خطورة المخدرات ومدي خطورة خسارته لمستقبله ولأصدقائه بسبب أنه أصبح شخص مدمن وغير طبيعي.
  • قم بإستشارة الطبيب المختص لوضع برنامج علاجي مناسب لعلاج طفلك من إدمان المخدرات.
  • يجب عليك الصبر والمثابرة على الطفل والتعامل معه بحكمة.
  • تحدث مع الخبراء المتخصصيين في مجال الإدمان ويجب أن توضح لهم علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.
  • تحدث مع الطبيب النفسي لكي تستطيع التعامل مع طفلك فهناك برنامج نفسي وسلوكي يقوم بوضعه الطبيب النفسي لمعالجة الطفل نفسباٌ من إدمان المخدرات.
  • تعرف على أصدقائك طفلك المقربون فهما عامل أساسي في علاج إدمان الطفل للمخدرات.
  • يجب عليك متابعة طفلك ومراقبة التغيرات الطارئة على سلوكة وإخبار الطبيب بذلك لوضع الإرشادات التي يجب عليك إتباعها والتعرف على علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات ذا لم يكن لديك علم بذلك.
  • عليك أن تعالج الأمر بهدوء دون توتر أو عصبية وتعرف على الدوافع التي أدت إلى إدمان طفلك للمخدرات وعالج الأمر جيداً.
  • لا يجب عليك أن تتخلى عن طفلك ولا تفتعل المشاكل لأن هذا الأمر سوف يسبب الكثير من الصعوبات التي لا تفيد في علاج إدمان طفلك للمخدرات.

دور الأسرة في الوقاية من ادمان المخدرات

تحذير أبنائك بمدى خطورة المخدرات : الأسرة مسئولة مسئولية كاملة عن أبنائهم فيجب عليها توعيتهم حول أضرار المخدرات على الصحة وأنها قد تؤدي بهم إلى ضياع مستقبلهم ومدى خطورتها على صحتهم.

عدم استخدام اسلوب الترهيب والتخويف : يجب على الأسرة أن تظهر لأبنائها مشاعر الحب والتعامل معهم بكل هدوء وعدم استخدام العصبية معهم ومحاولة التقرب منهم وفهم مشاكلهم والوصول معهم لحلول لتجنب حدوث أي مشاكل دون معرفتهم بذلك.

دعم الأبناء نفسياً ومعنوياً : يجب على الأباء منح الثقة اللازمة لأبنائهم ودعهم نفسياً ومعنوياً ومعالجة أي مرض نفسي قد يتعرض له الأبناء لأن الأمراض النفسية سبب أساسي لإدمان المخدرات.

توفير جو أسري هادي ومناسب لتربية الأبناء تربية سوية : لا بد من توفير جو أسري مليء بالحب والإبتعاد عن المشاكل الأسرية وأجواء العصبية والخلافات الأسرية لكي تنشىء أبنائك تنشئة سوية.

التعرف على أصدقاء أبنائك والبيئة المحيطة بهم : يجب على الأباء التعرف على أصدقاء أبنائهم ومتابعتهم من الحين إلى الأخر لتجنب مصاحبة أبنائك لأصدقاء السوء فهم السبب الأساسي لدفع الأبناء لإدمان المخدرات.

عدم منح الأبناء المال بكثرة : عندما تعطي أبنائك المال الكثير فقد يدفعهم ذلك للتفكير في الأشكال السيئة من أهمها إدمان المخدرات يجب أن تعطي أبنائك كل شيء بمقدار.

اشغل أوقات فراغ أبنائك بإستمرار : تعرف على هوايات أبنائك وحاول أن تنمي تلك الهوايات والمهارات لكي لا يكون لديهم وقت فراغ للتفكير في الأشياء الخاطئة أو تسمح لهم بدخول أصدقاء السوء في حياتهم كما يمكنك إشغال أوقاتهم بالرياضة للحصول على جسم رياضي وصحي.

يجب أن تكون قدوة صالحة لأبنائك : من المعتاد أن يقلد الأبناء أبائهم في كافة الأشياء فلا يجب عليك إذا كنت مدمن للمخدرات أن تتعاطى المخدرات في المنزل أو تشرب الحشيش والشيشة لتجنب إدمانهم للمخدرات.

دور المجتمع في الوقاية من المخدرات

عمل حملات إعلانية لتوعية الأفراد من إدمان المخدرات : يجب نشر أكبر قدر ممكن من الحملات الدعائية التي تساعد على توعية الأبناء ضد إدمان المخدرات ومدي خطورتها وكيفية الوقاية من ادمان المخدرات وندوات للأباء حول علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.

توعية المجتمع حول الأمراض النفسية التي تؤدي إلى الإدمان : هناك بعض الأمراض النفسية التي قد تدفع الأبناء إلى ادمان المخدرات مثل الإكتئاب فلابد من توعيتهم بضرورة علاج الأمراض النفسية وعدم إهمالها.

نشر الندوات والمؤتمرات التي تحث على تفادي إدمان المخدرات : لابد من عمل الندوات والمؤتمرات التي توضح للمجتمع مدى خطورة المخدرات وأضرارها وطرق الوقاية منها، وفهم الأباء علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات.

وضع قوانين صارمة حول مدمني المخدرات : عندما تقوم الدولة بوضع قوانين صارمة حول مدمن المخدرات ومروجي المخدرات لتخويفهم من فكرة ادمان المخدرات أو التعرف على مروجي المخدرات.

كيف اقنع ابني بالعلاج من الادمان

عند ظهور علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات يجب عليك التقرب من ابنك وفهم مشاعره وعدم استخدام اسلوب اللوم والعتاب وعدم محاسبتهم بقسوة إلا بعد تلقي العلاج، فيجب عليك أن تتعاطف معه وتظهر حبك له وخوفك الشديد عليه لتخطي مشكلة ادمان المخدرات بسلام ويتقبل ابنك علاج ادمان المخدرات.

الخلاصة

وأخيراً هناك علامات تدل على تعاطي طفلك للمخدرات يمكنك التعرف عليها الأن من خلال المقال لتجنب مخاطر إدمان طفلك للمخدرات من خلال متابعة مستواه الدراسي والتعرف على أصدقائه وملاحظة أي تغيرات قد تظهر على طفلك ومحاولة التعرف على الأسباب عفانا الله واياكم من ادمان المخدرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!