<
الوقاية الصحيةالصحة

كيفية حرق الدهون بعد تناول الوجبات الدسمة؟

إتباع نظام غذائي صحي أحد أهم الطرق للتخلص من الوزن الزائد أو للمحافظة على أجسامنا رشيقة دون زيادة في الوزن،  ولكن قد يحدث ونتناول وجبة دسمة غنية بالكثير من السعرات  الحرارية ونشعر بالذنب لكسر النظام الصحي،  ولكن  هل تعلم عزيزي القارئ أنه هناك بعض الخطوات التي تساعد على حرق الدهون الموجودة في تلك الوجبة سريعاً دون  أن تؤثر على نظامك الغذائي؟ هذا ما سوف نتعرف عليه في السطور القادمة حيث نقدم لك بعض الخطوات البسيطة التي تُعتبر بمثابة قارب انقاذ سريع للقضاء على تأثير تلك الوجبة الدسمة داخل الجسم.

حرق الدهون الموجودة بالوجبات الدسمة بخطوات مثالية:-  

  1. النوم مبكراً:-

حرق الدهون يتم خلال النوم ويكمل الجسم كافة الوظائف الحيوية في تلك الفترة وخاصة التخلص من السموم، ولهذا على من تناول وجبة دسمه ويحب التخلص منها سريعاً ألا يتناول الكافيين لينام مبكراً ولا يشعر بصعوبة النوم والأرق.

  1. ممارسة الرياضة:-

حرق الدهون

لابد من ممارسة الرياضة بعد تناول الوجبة بثلاثة ساعات، لأن ممارسة الرياضة بعد الأكل مباشرة يسبب تقلص الأمعاء والمعدة، ويمكن ممارسة رياضة السباحة لحرق الدهون سريعاً، ويمكن الركض أو السير أو لعب كرة القدم أو السلة.

  1. تناول المشروبات الحارقة للدهون:-

لابد من تناول الأعشاب الحارقة للدهون وبدون إضافة السكر، ومن أمثلتها الزنجبيل والقرفة والشاي الأخضر والكمون، ويا حبذا إذا وضع الليمون على المشروبات.

  1. إتباع الحمية القاسية ليوم واحد:-

علينا بإتباع الحمية القاسية لمدة يوم أو يومين على الأكثر لأنها غير صحية على الإطلاق، ويعد يوم لتنظيف المعدة والأمعاء من الوجبة الدسمة، فيمكن تناول الخضروات النيئة والفواكه والماء المضاف إليه الليمون، والزبادي خالي الدسم أو اللبن خالي الدسم.

التغلب على مشكلة عناد الطفل نصائح وحلول لتخطي هذه المشكلة

  1. تناول الفواكه:-

الفواكه التي تحتوي على الألياف تساعد في امتصاص الدهون وتشعر بالشبع كالبرتقال والتفاح، وكذلك تناول الخضروات كالخرشوف والفلفل الألوان.

  1. تناول الماء بكثرة:-

المشروب الأكثر حرقاً للدهون هو الماء إذ يخلص الجسم من السموم، وخاصة إذا أضيف عليه شرائح الليمون وعصيره، وبذلك يزيد الماء من حرق الدهون.

ماذا يحدث عندما نتناول وجبات غنية بالدهون؟

الوجبات التي تحتوي على السعرات الحرارية العالية تؤدي إلى ارتفع السكر بالدم، وبالتالي يعمل البنكرياس على إفراز نسبة كبيرة من هرمون الأنسولين، وهو ما يجعل الخلايا الدهنية تنمو بالجسم ويزيد حجمها، وتعمل الخلايا الدهنية على امتصاص السكر الموجود بالدم.

تقل نسبة السكر بالدم فيحث الهبوط والتعب المفاجئ لهبوط الأنسولين، وبهذا يتناول الإنسان الطعام مرة أخرى لشعوره بالجوع بعد فترة وجيزة من تناول الوجبة الدسمة، ولا يستطيع إتباع الحمية الغذائية الصحية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق

من فضلك قم بتعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع

من فضلك قم بتعطيل مانع الأعلانات لتصفح الموقع