الادمان و الطب النفسيالصحة

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من إدمان المخدرات

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات، من خلال رحلة التعافي من الإدمان والالتزام بعيش حياة صحية، للمساعدة في تحسين الصحة وتعزيز الشفاء واستعادة وظائف العقل والجسم الحيوية.

وفي مقالنا 5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات سنكتشف فوائد الحياة الصحية للأشخاص الذين يتعافون من الإدمان وأهمية تغيير نمط الحياة أثناء التعافي من إدمان المخدرات؛ وكيف أن الأمر يستحق من خلال 5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات. 

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

العادات ونمط الحياة من أهم العناصر المؤثرة في رحلة التعافي من المخدرات ومن ذلك نذكر:

اتباع نظام غذائي صحي

يؤذي تعاطي المخدرات العقل والجسم، لذا فإن التعافي ينطوي على السماح لهم بالشفاء من هذا الضرر، كما يؤثر الإدمان على كيفية عمل الأعضاء ويجعل المدمن يتبع عادات غذائية غير صحية

في بعض الحالات، قد يؤثر المخدر الذي يتعاطاه المدمن على الشهية، مما يجعل من الصعب تناول ما يكفي من الطعام، اعتمادًا على العادات الحالية، لذلك يمكن تناول الطعام الصحي كما يلي: 

  • الحصول على كمية كافية من الطعام كل يوم.
  • شرب كمية كافية من الماء للابتعاد عن الجفاف. 
  • إضافة المزيد من الفواكه والخضروات إلى النظام الغذائي.
  • استشارة الطبيب حول النظام الغذائي الحالي والاستفسار عمّا إذا كان يمكن إجراء أي تغييرات لتحسين الصحة.

إضافة تمارين رياضية إلى الروتين اليومي

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات
5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

وفقًا لمدونة هارفارد هيلث، تشير الأدلة إلى أن التمارين الرياضية يمكن أن تكون من 5 عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من تعاطي المخدرات ، وهذا مثل الطعام الصحي، فإن أداء النشاط البدني المنتظم يساعد العقل والجسم على التعافي، فقط ضع في اعتبارك هذه الطرق لزيادة نشاطك البدني:

  • قم بجولات مشي سريع.
  • انضم إلى نادي رياضي، أو مارس رياضة معينة. 
  • اهتم بهوايتك القديمة وقم بتنميتها.  
  • قم بالرقص من كل حين إلى آخر فالأمر يستحق، ويغير الحالة المزاجية للغاية.

كما ترى، يمكنك جعل هذه العادة الصحية ممتعة من خلال القيام بالأنشطة التي تحبها.

ممارسة عادات نوم صحية

يساعد الحفاظ على راحة الجسد والعقل على التعافي أثناء النهار وهو من 5 عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من تعاطي المخدرات. 

ولتحقيق أقصى استفادة من نومك، اتبع العادات الصحية مثل:

  • النوم من 7 إلى 8 ساعات يوميًا أثناء الليل. 
  • الذهاب إلى النوم والاستيراد في نفس المواعيد يوميًا. 
  • تجنب الكافيين في غضون ست ساعات من وقت النوم.
  • قلل ساعات القيلولة.

تساعدك هذه السلوكيات على النوم والاستمرار فيه بالإضافة إلى تقليل حدوث أنماط النوم المضطربة.

التواصل مع الآخرين

علاج الإدمان يشمل الصحة الاجتماعية والعاطفية، فمن خلال تطوير علاقاتك مع الآخرين، يمكنك تقليل مشاعر العزلة والوحدة التي تؤدي إلى تعاطي المخدرات، لذلك فقط أعد بناء دائرتك الاجتماعية عن طريق:

إعادة التواصل مع الأصدقاء والعائلة

  • الذهاب للاستشارة العائلية مع المقربين منك.
  • تكوين علاقات جديدة في العمل أو الأنشطة.

ستعتمد الخطوات التي يتعين عليك اتخاذها لبناء علاقات مع الآخرين على ظروفك الشخصية ويتيح لك العثور على طرق التوصل الوصول إلى أشخاص آخرين يدعموك طوال فترة تعافيك.

ممارسة الهوايات

الهوايات تخفف التوتر وتحسن تعافيك من الناحية العاطفية وتبعد عقلك عن محفزات المخدرات، فإذا كانت لديك بالفعل هواية تشعر بشغف تجاهها، وتذكر أن تخصص وقتًا لها، فهي من 5 عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من تعاطي المخدرات ويمكنك أيضًا البحث عن هوايات جديدة من خلال:

  • الأنشطة الاجتماعية.
  • التطوع في جمعية خيرية.
  • دروس على الإنترنت.
  • الاشتراك في نادي.

يتيح لك تخصيص وقت للهوايات التي تحبها قضاء وقت أقل في التفكير في المخدر  

كيفية التعامل مع المدمن فترة العلاج

  • عادة ما تكون إزالة السموم هي الخطوة الأولى في العلاج، ويتضمن ذلك إزالة المادة المخدرة من الجسم والحد من آثار الانسحاب.
  • في 80 بالمائة من الحالات، سيستخدم مركز علاج الإدمان الأدوية لتقليل أعراض الانسحاب، وفقًا لإدارة خدمات إساءة استخدام العقاقير والصحة العقلية (SAMHSA).
  • إذا كان الشخص مدمنًا على أكثر من مخدر واحد، فغالبًا ما يحتاج إلى أدوية لتقليل أعراض الانسحاب لكل منها.

في سنة 2017

  • ظهر جهاز إلكتروني يسمى NSS-2 Bridge وأصبح متاح من أجل الحد من آثار انسحاب المواد الأفيونية من الجسم
  • حيث يوضع الجهاز بخلف الأذن ويقوم بإصدار النبضات الكهربائية من أجل أن تحفز أعصاب محددة تعمل على توفير الراحة من أعراض الانسحاب.
  • كما قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بالموافقة على التطبيق الأول، الذي يمكن تحميله على الهواتف الجوالة،
  • يستخدم هذا التطبيق إلى جانب برامج العلاج المخصصة للإدمان، وخاصة مدمني الحشيش، والكوكايين، والكحول. 
  • تقوم بعض صور علاج إدمان المخدرات بالتركيز على السبب وراء هذا الإدمان، إلى جانب السلوكيات المكتسبة من وراء الإدمان.

خيارات  العلاج من الإدمان

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات
5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

يوجد خيارات متعددة من علاج الإدمان بما يناسب احتياجات كل مدمن، مثل:

الاستشارة وعلاج السلوك

  • وهذه هي الطريقة الأشهر في إخراج السموم من الجسم وهو من 5 عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من تعاطي المخدرات.  
  • يطبق العلاج السلوكي أما فرديًا أو في جماعات ويمكن أن يتم ضمن العائلة، ويختلف الأمر من حالة إلى أخرى.
  • العلاج في بداية الأمر يكون مكثف، ثم تقل عدد الجلسات بشكل تدريجي مع مرور الوقت وكلما تحسنت الأعراض.

ويحدث العلاج عن طريق: 

  • العلاج المعرفي السلوكي، الذي يعمل على مساعدة المرضى على معرفة طريقة التفكير المرتبطة بتعاطي المخدرات وطرق تغيير طرق التفكير.
  • العلاج الأسري، الذي يساعد في تطوير دور الأسرة حول مدمن المخدرات. 
  • المقابلات من أجل التحفيز والتي تعمل على زيادة رغبة المدمن في أن يتغير، ويتم خلالها إجراءات خاصة بتعديل السلوك.
  • الحوافز التي تشجع على الامتناع عن تعاطي المخدرات عبر التشجيع الإيجابي.
  • الاستشارات الخاصة التي تهدف لعلاج الإدمان ومساعدة المرضى على تغيير سلوكهم والمواقف التي أدت إلى إدمانهم، إلى جانب تقوية مهاراتهم الحياتية.

برامج إعادة التأهيل

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات
5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

من الممكن أن تكون البرامج العلاجية طويلة المدى الخاصة بعلاج الإدمان فعالية بشكل كبير، فهي من 5 عادات يومية يجب اتباعها أثناء التعافي من تعاطي المخدرات حيث أن تركيزها يكون على أن يبقى المدمن بعيد عن المخدرات وأن يعود للانخراط في وظيفته وأن يندمج في المجتمع مرة أخرى ويصلح علاقته بأسرته. 

يوجد العديد من مراكز علاج الإدمان المرخصة والمعاملة التي تقوم بتصميم برامج مخصصة لكل مريض على حدة، وتوجد رعاية طوال اليوم، حيث توجد بالداخل بيئة آمنة، وسوف تجد مساعدات في أي وقت وبطريقة علمية.

ومن أهم أنواع خطط العلاج التي يمكن أن يحصل عليها المريض داخل مركز إعادة التأهيل:

علاج قصير المدى داخل المركز

  • حيث يتم التركيز على إزالة السموم والعمل على إعداد المدمن ليخرج في المجتمع مرة أخرى. 
  • المجتمعات العلاجية
  •  في حالة المدمن الذي يحتاج إلى العلاج طويل المدى، يجب أن يظل المدمن داخل المركز من 6 إلى 12 شهور، تحت إشراف الأطباء والمختصين.
  • الإقامة داخل مركز التعافي لمدة قصيرة
  • وهذا يساعد المرضى للانخراط في المجتمع واكتساب مهارات وسلوكيات جديدة، ويضم جلسات مشورة، حول التعاملات الاجتماعية والعملية والمادية.

مجموعات المساعدة الذاتية

تساعد هذه المجموعات المتعافي على مقابلة المتعافين الآخرين من اضطرابات الإدمان، مما يشجعه على التعافي، ويحد من إحساس العزلة، ويجعله ينخرط في المجتمع مرة أخرى. 

يمكن للمرضى الذين يعانون من إدمان أكثر من نوع إدمان أن يندمجوا في مجموعة المساعدة الذاتية، عن طريق التعرف على إحداها عبر الإنترنت أو استشارة الطبيب المتخصص. 

تناول الأدوية

  • قد تكون حالة المريض تستدعي تناول دواء معين أثناء فترة العلاج، فذلك مرتبط بحالته ونوع المخدر الذي أدمنه وطول مدة الإدمان. 
  • ومع ذلك، ففي الغالب يحتاج المرضى إلى أدوية أثناء فترة التعافي للتحكم في فترة الانسحاب. 
  • يساعد استخدام الدواء لفترات طويلة في الحد من رغبة العودة ومنع الانتكاس، والعودة إلى تعاطي المخدرات مرة أخرى بعد التعافي.
  • الدواء لا يعتبر علاجًا في ذاته للإدمان ويجب أن يتضمن برنامج العلاج وسائل أخرى للعلاج، مثل العلاج النفسي. 

تذكر مخاطر المخدرات دائمًا

مازال عقلك يحتاج إلى وقت ليستعيد الاتصال الحقيقي بالواقع والذي كان يفتقده أثناء مرحلة الإدمان. 

لذلك قم بتجنب كل شخص أو مكان أو موقف يحفزك على العودة للإدمان، وذلك عن طريق:

  •  الابتعاد عن الأصدقاء الذين يتعاطون المخدرات.
  • اجعل نفسك محاط بأشخاص يساعدونك على التعافي، وابتعد عن الذين يعتبرون إغراء العودة لأي عادة مدمرة قديمة.
  • تجنب أماكن بيع المخدرات أو الكحول والتجمعات المخصصة لذلك، لأنه إذا لم تكن مشكلتك من النوعين فإن الهروب من إحداهما يمكن أن يؤدي إلى تناول الأخرى وبالتالي تنتكس.
  • كن طوال الوقت صريح عن ماضيك في تناول المخدرات عندما تطلب الدعم الطبي في أي مرض، مثل علاج الأسنان، فأبحث دائمًا عن من يتفهم حالتك واطلب منه صرف علاج يناسب لحالتك، ولا تشعر بالخجل من فكرة أنك متعافي إدمان، وإلا ابحث عن غيره.
  • احترس من أي دواء يصفه الطبيب لك، حتى لا تعود إلى الإدمان
  • وإذا احتجت إلى مسكن الألم فالأفضل أن تتواصل مع طبيبك ليوصي لك ببديل يعالج الألم
  •  أيًا كان نوع ادمانك فعليك الابتعاد عن أي دواء مسكن للألم والأقراص المنومة، وأدوية الاكتئاب والقلق.

التعامل مع الرغبة الشديدة في تعاطي المخدرات

5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات
5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات

في بعض الحالات لا يمكن التغاضي عن رغبتك الشديدة في تناول المخدرات، وفيما يلي إليك أهم النصائح للتعامل معها:

  • شارك في أي نشاط يصرف انتباهك.
  •  أقرأ أو أخرج مع الأصدقاء أو شاهد فيلم أو قم بهواية أو تنزه أو تمرن، فبمجرد أن تقوم بشيء آخر، ستلاحظ أن الرغبة ستختفي.
  • تحدث عن رغبتك، قم بذلك مع صديق أو فرد مقرب من الأسرة، لأن التحدث يفيد للغاية في معرفة مصدر رغبتك، والتحدث أيضًا يقلل الشعور بالرغبة ويجعلك تتذكر هدفك من التعافي. 
  • قم بالدخول بتحدي مع نفسك ومع أفكارك، حيث أنه في الغالب عندما يشعر المتعافي بالرغبة يتذكر فقط المشاعر الإيجابية التي كان يشعر بها أثناء تعاطي المخدرات، وينسى مساوئ ذلك.

الخلاصة

في النهاية ننصحك باتباع تلك ال 5 عادات يجب اتباعها أثناء التعافي من المخدرات، للحصول على نتائج جيدة للتخلص من ادمان المخدرات بأنواعه المختلفة، ومن الأفضل أن تتذكر أنك بدأت تتحسن وأنك إذا اخترت العودة فستخسر الكثير، والأفضل أن تدوّن كافة العواقب في مفكرة وتضعها في جيبك حتى تتذكرها دائمًا.

شاركنا برأيك وتساؤلاتك في التعليقات، ويمكنك متابعتنا على facebook و twitter.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!